أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / مستشفيات ميدانية أعادت الحياة للملايين.. أيادي السعودية البيضاء تضمد جراح المعاناة الإنسانية في مأرب .. تقرير

مستشفيات ميدانية أعادت الحياة للملايين.. أيادي السعودية البيضاء تضمد جراح المعاناة الإنسانية في مأرب .. تقرير

اقليم تهامة ـ سبتمبر نت/ عارف الواقدي

على وقع الأزمة الإنسانية المستمرة في اليمن وتراجع دعم المانحين، في ظل ما يشهده العالم من تحديات، واصلت المملكة العربية السعودية، دورها الإنساني الرائد ودعمها المستمر في إيصال مساعداتها الإنسانية لليمنيين.

لم تقتصر أوجه الدعم السعودي لأشقائهم اليمنيين على مساعدات الإغاثة فقط، بل امتدت إلى إقامة العديد من المستشفيات الميدانية، ورفدها بكافة المستلزمات، والأدوية والأجهزة الطبية، لتزرع بذلك الحياة في أرواح الملايين.

ففي محافظة مأرب (شمال شرق اليمن) كان للمملكة بصماتها الإنسانية ويدها البيضاء، بثلاثة مستشفيات ميدانية وهي “المستشفى الميداني في مدينة مأرب، المستشفى الميداني في منطقة الميل، والمستشفى الميداني بمنطقة الفلج”.

وتحتوي هذه المستشفيات على أقسام طوارئ وغرف عمليات، ومعدات وأجهزة طبية حديثة، للمساهمة في تقديم الخدمات الطبية والعلاجية وتدخلات العمليات الجراحية.

ومن شأن هذه المستشفيات التي تأتي ضمن الجهود السعودية عبر أذرعها الإنسانية في اليمن، أن تقدم الرعاية الصحية اللازمة لجرحى قوات الجيش وأسرهم والذين يخوضون معركتهم الوطنية المقدسة لاستعادة الدولة من براثن مليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيًا، التي انقلبت على الدولة وعبثت بكل مؤسساتها بما فيها الصحية.

كما أنها (أي هذه المستشفيات الميدانية) تشكل رافدًا صحيًا مهمًا لسلطات مأرب، في تخفيف حجم المعاناة الكبيرة الملقاة على عاتقها بتقديم الخدمات العلاجية، والطبية في ظل ما تشهده من نزوح متزايد لليمنيين، حيث باتت تحتضن في أرجائها نحو 75% من إجمالي النازحين في الجمهورية يقطنون 197 مخيم نزوح.

هذه المستشفيات التي تأتي ضمن مساعي المملكة العربية السعودية الدائمة، لتقديم كل الدعم الممكن لتعزيز الاستجابة الإنسانية لمساعدة أشقائهم اليمنيين تهدف للتخفيف من ظروف حرب مليشيات الحوثي الإرهابية على المجتمع. طبقًا لما يقول القائمون على هذه المستشفيات لـ”سبتمبر نت”.

وتقدم هذه المستشفيات خدمات‭ ‬الرعاية‭ ‬بتخصصات‭ ‬متعددة، ‬مثل‭” ‬الجراحة،‭ ‬والنساء، ‬والولادة،‭ ‬والباطنية،‭ ‬و‬الطوارئ،‭ ‬والعناية‭ ‬المركزة، ‬والتمريض‭ ‬العام، وكذلك المختبرات، ‬والأشعة‭ ‬والعلاج‭ ‬الطبيعي و‬العمليات”.

وقدمت المستشفيات الميدانية المدعومة من السعودية في محافظة مأرب، خلال الأربعة الأعوام الماضية آلاف الخدمات الطبية للمواطنين في المحافظة، وقد بلغت إجمالي الخدمات الطبية المقدمة للمستشفيات الثلاثة منذُ عام 2020 أكثر من مليون و228 ألف خدمة طبية للمواطنين وأسر الجيش.

خدمات لافتة ورعاية كريمة من الأشقاء

يقول رئيس هيئة الإسناد اللوجستي اللواء الركن عبدالعزيز الفقيه في تصريح لـ”سبتمبر نت” إن المستشفيات السعودية الميدانية منذ أن أُنشئت شهدت العديد من التطورات وقدمت الكثير من الخدمات، سواء للمقاتلين في الجبهات أو أسرهم، وحتى للنازحين.

وأشار إلى أن المستشفيات الميدانية تحظى برعاية كريمة من الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، وتعمل على تقديم خدماتها مجانا بمختلف المجالات الطبية.

ولفت إلى أن المستشفيات تقدم خدمات الحضانة مجانا، والتي تعتبر من الأهمية بمكان كبير، كونها تساهم في استكمال الحياة للأطفال، وشكلت مكرمة كبيرة لأسر النازحين والأسر الفقيرة وكذلك أسر منتسبي الجيش كونها تقدم مجانا لهم، ونظرا لأسعارها المرتفعة في باقي المستشفيات.

وعبر عن شكره الكبير لقيادة التحالف العربي والمملكة العربية السعودية على هذا الدعم الإنساني الكبير ومركز الإسناد الطبي المشترك في قيادة التحالف المشتركة بقيادة رائد العمل الطبي، مدير مركز الإسناد الطبي المشترك اللواء الدكتور “علي الكناني”.

وأشار إلى أن التحالف العربي ومركز الإسناد الطبي المشترك يتابعان وبشكل متواصل العمل في جميع هذه المستشفيات، لافتا إلى قيامها مؤخراً برفد هذه المستشفيات بعدد كبير من الاستشاريين في معظم التخصصات الطبية، ما ساهم في إجراء العديد من العمليات الجراحية المتقدمة في المستشفيات.

وقال اللواء الفقيه إن قيادة المركز الطبي المشترك رفدت المستشفيات بعدد من الأجهزة الطبية الحديثة والمستلزمات والأدوية، لافتًا إلى اعتمادها مؤخراً برنامج نزول القوافل الطبية إلى مخيمات النازحين لتقديم الخدمات الطبية للنازحين وصرف العديد من سيارات الإسعاف لهذا الغرض.

المستشفى الميداني بمأرب.. خدمات وإنجازات كبيرة

المستشفى السعودي الميداني في مدينة مأرب، هو أحد تلك المستشفيات التي قدمها التحالف العربي لمحافظة مأرب، كرفد للقطاع الصحي.

ويضم المستشفى السعودي الميداني في مدينة مأرب، 124 موظفًا وكادرًا. بحسب مدير عام المستشفى، عقيد. طبيب/ أحمد عبدالله المدعي في تصريح خاص لـ”سبتمبر نت”.

ويعمل في المستشفى 10 أطباء إخصائيين يتوزعون بعدد 2 إخصائي في قسم الباطنية و2 قسم أطفال و2 جراحة، و2 نساء وتوليد، و1 عظام و1 أشعة، فيما يوجد 4 أطباء عموم و1 طبيب علاج طبيعي وعدد 3 صيدليين، في حين يتوزع باقي الكادر الوظيفي بين ممرضين ومساعدي أطباء وإداريين.

ولفت “المدعي” إلى أن المستشفى يستقبل يوميًا أكثر من 600 حالة مرضية أغلبها من النساء والأطفال.

وأشار إلى أن المستشفى يجري بين 8 إلى 10 عمليات قيصرية مجانية في الأسبوع الواحد بالإضافة إلى وجود 7 حضانات للأطفال الخدج، وحديثي الولادة، لافتًا إلى تقديم المستشفى لخدمات اللقاحات والتحصين.

ونوه إلى أن المستشفى يعمل حاليًا على افتتاح عيادة الأنف والأذن والحنجرة وقسم العناية المركزة، لافتًا إلى أن الأخير سيتم تشغيله خلال الفترة القادمة، بعدد (7) أجهزة.

ومن أهم ما يميز المستشفى السعودي الميداني بمدينة مأرب هو وجود محرقة خاصة بالمخلفات الطبية والدوائية والتي يؤكد مدير المستشفى بأنه يتم التخلص من المخلفات بشكل يومي. وفقًا لما ذكر “المدعي” في حديثه لموقع “سبتمبر نت”.

ويوجد في المستشفى غرفتا عمليات جراحية مجهزة، أجرت خلال السنوات الثلاث الماضية (848) عملية جراحية، من بينها (168) عملية خلال العام 2021م، و(292) عملية خلال 2022م، و(388) عملية خلال 2023م. بحسب تقارير المستشفى السنوية اطلع عليها “سبتمبر نت”.

ومنذُ يناير 2020م، قدم المستشفى السعودي الميداني في مدينة مأرب، 743 ألفًا و865 خدمة طبية للمرضى الذين تم استقبالهم بمختلف الأقسام، والعيادات الطبية التابعة للمستشفى.

ففي العام 2020م قدم المستشفى خدماته الطبية لـ84 ألفًا و714 مريضا، وفي 2021م قدم خدماته الطبية لـ98 ألفًا و327 مريضًا، فيما قدم في العام 2022م خدماته الطبية والعلاجية لعدد 115 ألفًا و963 مريضًا.

يأتي ذلك في حين بلغت عدد الحالات الواردة لأقسام المستشفى المختلفة والخدمات العلاجية والطبية التي قدمها في العام 2023م، عدد 444 ألفًا 861 خدمة وحالة.

وتبين تقارير المستشفى السنوية أن قسم الطوارئ استقبل وقدم خدماته الطبية خلال الأعوام الأربعة الماضية لعدد 120 ألفًا و736 حالة مرضية.

وقدم قسم المختبرات خدماته المخبرية والفحوصات لعدد 232 ألفًا و150 مريضًا، في حين قدم قسمي الأشعة “السينية، والتلفزيونية”، خدماتها لعدد 44 ألفًا و455 مريضًا.

مستشفى الميل.. إنجازات ورعاية طبية على مدار الساعة

وفي مخيمات “الميل – السويداء” الواقعة إلى الشمال من محافظة مأرب “يوجد المستشفى الميداني السعودي – الميل” الذي يقدم خدماته العلاجية والطبية لأكثر من 17 ألف أسرة نازحة تقطن تلك المخيمات. طبقًا لما يقول مدير عام المستشفى، المقدم. دكتور “صالح الحورش” لـ”سبتمبر نت”.

ويشير إلى أن “المستشفى الميداني – الميل” يمثل المنشأة الصحية الوحيدة في تقديم الخدمات الطبية والعلاجية لتجمع سكاني كبير في مخيمات النازحين في منطقة السويداء – الميل.

ويؤكد بأنه ومع استمرار وتيرة المعارك في الجبهات، تتزايد أعداد النازحين في المخيمات وتتفاقم المعاناة لدى جميع أفراد الأسرة في المخيم في كافة المجالات وفي القطاع الصحي بشكل خاص، لافتًا إلى أنه لتلبية وتقديم الخدمات الطبية والعلاجية للنازحين يعتبر “المستشفى الميداني – الميل” هو الوحيد في تقديم الخدمات الطبية المتنوعة للمخيم.

وأشار إلى أن “المستشفى مجهز بمعدات طبية ذات جودة عالية في أقسامه المختلفة ويعمل بالكوادر الفنية والإدارية والطبية المتميزة، ليؤدي دوره في خدمة المرضى من النازحين في المخيمات ومن أفراد الجيش الوطني، ومخيمات النازحين وجرحى الجيش”.

وقال إن المستشفى وبأقسامه المختلفة يعمل على خدمة النازحين في الرعاية الطبية، لافتًا إلى احتواء المستشفى على أقسام “الأمومة والطفولة، الرعاية الصحية الأولية، الأطفال، الأسنان، الباطنة، الطوارئ العامة، المختبر، الصيدلية، الأشعة التلفزيونية، الأشعة السينية، الحضانة، العلاج الطبيعي، العناية المركزة، والعمليات”.

وأكد “الحورش” أن المستشفى يستقبل ويقدم خدماته الطبية في اليوم الواحد لما يقارب 400 إلى 480 حالة وذلك بمعدل 10 إلى 12 ألف حالة شهريا.

وأشار إلى أن المستشفى يضم 5 حضانات للأطفال الخدج وحديثي الولادة، ويقدم خدمات الرعاية الصحية الأولية وكذا خدمات اللقاحات للأطفال.

ويعمل في المستشفى 28 موظفًا بينهم (1) إخصائي جراحة عامة و(1) إخصائي نساء وولادة و(1) إخصائي عظام و(1) طبيب عام.

وقدم المستشفى الميداني – الميل، خلال عام 2023م خدماته لعدد 177 ألفًا و610 مستفيدين، من بينها 566 عملية جراحية كبرى وصغرى. حسب التقارير الصادرة عن المستشفى اطلع عليها “سبتمبر نت”.

يأتي ذلك – وفق التقارير – بالإضافة إلى 39 ألفًا و28 خدمة قدمها قسم الطوارئ، و18 ألفًا و190 قدمها قسم المختبرات، فيما قدم قسم الأشعة السينية خدمة لعدد 1174 مريضا، في حين قدم قسم الأشعة الصوتية خدمات لـ5485 مريضا.

وفي العام 2022م قدم المستشفى 163 ألفًا و117 خدمة طبية بينها 91 عملية جراحية، بالإضافة إلى 15 ألفًا و141 خدمة قدمها قسم الطوارئ، و14 ألفًا و365 قدمها قسم المختبرات، فيما قدم قسم الأشعة السينية 3149 خدمة، وقدم قسم الأشعة التلفزيونية 2300 خدمة.

وخلال العام 2021م قدم المستشفى 98 ألفًا و920 خدمة طبية وعلاجية للمرضى، بينها 16 ألفًا و643 خدمة قدمها قسم الطوارئ و8523 خدمة قدمها قسم المختبر.

مستشفى الفلج الميداني.. خدمات طبية في ظروف الحرب القاسية

وثالث المستشفيات الميدانية السعودية في محافظة مأرب، هو “المستشفى السعودي الميداني – الفلج”، في الجهة الجنوبية لمحافظة مارب.

يقول مدير عام مستشفى الفلج الميداني الدكتور علي عبدالإله مهدي في تصريح لـ”سبتمبر نت”، إن ما يميز “المستشفى الميداني السعودي – الفلج” هو وقوعه بين مديريتي الجوبة والوادي حيث إن موقع المستشفى يعد ملتقى لجميع الجبهات الجنوبية لمحافظة مأرب.

ويؤكد أن إدارة المستشفى السعودي الميداني “الفلج” تتولى “مهمة تقديم الخدمات الطبية لمنتسبي الجيش والمقاومة والجرحى والمرضى وذلك استنادا لمنطق المسؤولية الملقاة على عاتقنا تجاههم والذين يبذلون أرواحهم رخيصة في ميادين الشرف والبطولة في مختلف الجبهات والميادين”.

ويعمل في المستشفى 17 موظفًا بين فنيين وإداريين. طبقًا لما قال مدير عام المستشفى.

ويضم المستشفى 8 أقسام، هي “العيادة العامة (عيادة الطبيب)، الطوارئ، الصيدلية، المخازن، المختبر، قسم الأسنان، وقسمي الأشعة التلفزيونية والسينية”.

وقدم مستشفى الفلج الميداني خلال العام 2022م خدماته لعدد 19 ألفًا و15 حالة مرضية، فيما خلال عام 2023م قدم المستشفى خدماته لعدد 26 ألفًا و317 مريضًا.

شاهد أيضاً

رئيس هيئة الأركان يبحث أوجه التعاون العسكري والأمني مع عدد من السفراء والملحقين الدبلوماسيين

اقليم تهامة ـ الرياض بحث رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير …