أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الإقليم / شهدت بيان لأبناء الزرانيق: وقفة إحتجاجية لقبائل تهامة تنديداً بجرائم القتل والتنكيل ومصادرة اراضي أبناء قرى القصره من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية

شهدت بيان لأبناء الزرانيق: وقفة إحتجاجية لقبائل تهامة تنديداً بجرائم القتل والتنكيل ومصادرة اراضي أبناء قرى القصره من قبل مليشيات الحوثي الإرهابية

اقليم تهامة ـ الخوخة

أقيمت صباح الثلاثاء بمديرية الخوخة جنوب الحديدة ، وقفة إحتجاجية ، حاشدة لكافة أبناء قبائل تهامة اليمن ، من القيادات السياسية والعسكرية والمدنية، تنديدا بجرائم المليشيات الحوثية الإنقلابية ضد أبناء قرى القصره ببلاد الزرانيق شرق مديرية بيت الفقيه ..

وفي الوقفة الاحتجاجية أصدر أبناء الزرانيق بياناً هاماً جاء فيه :

بيان أبناء الزرانيق في الوقفة الإحتجاجية _ الخوخة :

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ،،،

نحن مشايخ ووجهاء واعيان ومواطنو قبيلة الزرانيق التهامية اليمانية ندين وبكل عبارات الإدانة ونحذر من إستمرار تلك الهمجية والبريربة وجرائم القتل والإعتقال والنهب والمصادرة للأراضي والممتلكات والتي تقوم بها منذ ايام المليشيات الحوثية الإرهابية ضد أهلنا أبناء قرى الزرانيق بمنطقة القصره بمديرية بيت الفقيه جنوب الحديدة ..

وإننا إذ ندين تلك الأعمال الإجرامية التي تقوم بها القيادات والعناصر الحوثية المسلحة ضد المواطنين العزل ، فإننا ومن هذا المنطلق نناشد مجلس القيادة الرئاسي والتحالف العربي ، والقوات المشتركة ، للإسراع في إيقاف تلك الجرائم والأنتهاكات التي تمارسها مليشيات الحوثي ضد العديد من اهالي قرى جنوب محافظة الحديدة، من أبناء قبيلة الزرانيق ، وذلك لمصادرة أراضيهم وجرفها بقوة السلاح في انتهاك لا أخلاقي ويخالف الشرائع السماوية ، والمواثيق الانسانية الدولية ..

فعلى مدى ثمانية أيام من تاريخ 2022_9_12م ، والقوة العسكرية الحوثية الغاشمه تعيث فساداً وظلما من القتل للشيوخ والشباب والنساء من أبناء قرى القصره بمديرية بيت الفقيه ، واثارة الرعب والذعر في قلوب الأطفال والنساء ، من خلال الإستخدام المفرط للرصاص الحي، والسلاح ضد مواطنين أصحاب حق يدافعون عن أراضيهم ويرفضون التفريط في ممتلكاتهم وما خلفه لهم آبائهم وأجدادهم ، والتي يقوم عدد من القيادات والمشرفين الحوثيين بما يسمى المربع الجنوبي للحديدة من حرثها وجرفها ومصادرتها بقوة السلاح ..

وهو ما أدى لإنتهاكات مأساوية تمثلت في سقوط عدد من القتلى والجرحى من أولئك المواطنين العزل ، فبالإضافة لأكثر من 100 معتقل للان ، وتم الإعتداء بالضرب على عدد من النساء باعقاب البنادق واثارة الرعب والذعر في قلوبهم بإطلاق الرصاص الحيه عليهم

وهذه الحملة العسكرية الإجرامية التي تقوم بها مليشيات الحوثي على منطقة القصره التي تقع جنوب شرق مديرية بيت الفقيه ويحدها جنوبا وادي رماع ، والتي يسكن فيها حالياً أكثر من عشره الف نسمه من ابناء الزرانيق

والتي كانت قديماً تعتبر خط دفاع للقبيله نظراً لاتساعها ووعورة اشجارها الكثيفه ومنها انطلقت الكثير من التصديات والدفاعات في حروب الزرانيق ضد الأتراك و الإمامه وكانت ومازال تستخدم كمزارع ومراعي وجدال ومساقي للاراضي الزراعيه وكان لكل فخذ من فخوذ قبيلة الزرانيق مساحات محددة بحدودها ومعالمها المتعارف عليها بين الفخوذ ولكل فخذ لديه مايثبت من وثائق وأدله بالمساحات الزراعيه والمملوكه

وبعد إجتياح الإمام لبلاد الزرانيق في 26 سبتمبر 1929م قام بأسر 800 شخص من رجال الزرانيق واخذهم مكبلين حفاة من تهامه إلى حجه وأوعز الإمام بعد ذالك لبعض أتباعه بأن يجمعوا ماتبقى من ابناء الزرانيق واتى بهم مكبلين بسلاسل الى منطقة القصره وجعلهم يوقعون بتنازل عن منطقة القصره مقابل ان يفرج عن الأسرى في سجن حجه وتنازلوا عن تلك الأرض تحت طائلة الترغيب والترهيب وبعد اجبارهم عن التنازل لم يفي بالعهد والافراج عن المعتقلين في سجن حجه بل استخدم طريقة والده الوحشية وتم تسميمهم وقتلهم ولم ينجو منهم سوى 13 شخص

وختاما يجدد أبناء قبيلة الزرانيق مناشدة مجلس القيادة الرئاسي والأمم المتحده والتحالف العربي وقيادة القوات المشتركة في الضغط على ملشيات الحوثي لإيقاف أعمالهم الإجرامية والارهابية في حق إخواننا في قرية القصره ونهب أراضي الزرانيق وكذا نطالب بإنهاء اتفاق ستوكهولم المشؤوم والذي يعتبر مظلة للحوثيين في تهامه اليمن والعمل على إستكمال عملية تحرير مدينة الحديدة من المليشيات الحوثية الإرهابية التي تواصل أعمالها الإجرامية بحق ابناء تهامه من نهب لحقوقهم وممتلكاتهم والزج بابنائهم للمحارق في جبهات القتال وتعبئة الأطفال في المراكز الصيفيه وتعليمهم القتل والوحشية وتفخيخ افكارهم بمناهجهم الظلالية الظلامية.

صادر عن أبناء قبيلة الزرانيق
الخوخة _ الثلاثاء 2022_9_21.

شاهد أيضاً

وزير الدفاع ورئيس الأركان يناقشان مع قائد القوات المشتركة طبيعة الموقف العسكري في جبهات القتال المختلفة

اقليم تهامة ـ الرياض ناقش وزير الدفاع الفريق الركن محسن محمد الداعري، ورئيس هيئة الأركان …