أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الإقليم / حملة إلكترونية واسعة إحياءاً لأربعينية الشهيد العميد عبده محسن الرماح قائد اللواء 81 مشاة “سيرة ذاتية”

حملة إلكترونية واسعة إحياءاً لأربعينية الشهيد العميد عبده محسن الرماح قائد اللواء 81 مشاة “سيرة ذاتية”

اقليم تهامة – خاص

أحيت قيادات وزارة الدفاع والسلطة المحلية بمحافظة ريمة أربعينية العميد/ عبده محسن الرماح قائد اللواء81 مشاه الذي استشهد وهو يؤدي واجبه الوطني مواجها مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من إيران.
وتزامن ذلك مع أطلاق حملة إلكترونية واسعة إحياء لأربعينية العميد الرماح تحت وسم: #اربعينة_نبراس_القيم_العميدعبده_الرماح ، حيث حضيت الحملة بتفاعل جماهيري واسع وهدفت إلى التعريف بالفقيد القائد العميد الرماح الذي قارع مليشيا الحوثي منذ بداياتها الأولى وحذر من فكرها المسموم ومشروعها الإمامي السلالي الخبيث وعمل على نشر الوعي والتنوير ومحاربة الجهل والطبقية والعنصرية وكشف برؤيته التنويرية أسرار ومشاريع الجماعات والمليشيات الارهابية وخطرها على مستقبل وحاضر اليمن.

وفي الأربعينية ألقيت عدد من الكلمات والقصائد الشعرية وكتبت القيادات العسكرية والمدنية والناشطون والاعلاميون ومحبي الفقيد وأقاربه عدد من المقالات والمنشورات تناولت في مجملها صفات العميد الرماح وشجاعته وحنكته القيادية ، وأكدت على المضي على درب العميد الرماح الذي افتقدته ميادين القتال ومتارس الرباط والدفاع عن الجمهورية ومنابر التوجيه والإرشاد والإعداد المعنوي.

سيرة ذاتية

ولد عبده محسن الرماح في النوبة احدى عزل مديرية السلفية محافظة ريمة منتصف ستينيات القرن الماضي ،ونشأ وترعرع في اسرة فلاحية استمدت حضورها البهي من طيبة الأرض وكرم السماء ،ومحيط اجتماعي يعج بالنزوع للحرية ،والرفض للظلم وكل اشكال وصور الإستبداد.

في هذا الإنسجام والتناغم ..رعد يعزف الحان المواسم ،ومطر يهمي حسنا وجمالا في الحقول والأماكن ،وبشر يشبهون الجبال انفة وشموخا ،تشكل وعي الشهيد العميد / عبده محسن الرماح ،ومن ذلك المزيج انبثق الحب والخير فارسا خبرته كل جهات اليمن جنديا مخلصا ،وتنويريا صادقا ،يترك حيث حل بصمة لاتمحي وذكرى ممتلئة وفاء وحكمة.

التحق مبكرا بالسلك العسكري وواصل تعليمه الثانوي والجامعي حتى نال شهادة الليسانس من كلية الشريعة والقانون بجامعة صنعاء ،الى جانب الدراسة في المجال العسكري حيث تلقى العديد الدورات ابرزها :

. دورة الصاعقة وحصوله على المركز الثاني فيها.
. مدرسة المشاة عام 83_84.
. الدفعة 11صف ضباط وحصوله على المركز الثالث على الدفعه.

. تخرجه من المعهد الإداري العسكري الدفعه 15 صف ضباط مساعدين عام 1986م
.مساعد الدورات التنشيطية صف ضباط الحركة النظامية للواء الأول مشاه عام 1993م
. عدة دورات توجية وارشاد لضباط القوات المسلحة في دائرة التوجية المعنوي بصنعاء عام 2005م
. دورة قيادة الكتائب عام 2007م
. تخرج من مدرسة القوات الخاصة لقيادة الكتائب عام 2007 _2008م
. عدة دورات مهام قتالية
. عدة دورات تدريبية وتنشيطية وخاصه في اللواء الأول مشاه.

عرف الشهيد العميد/ الرماح بالإنضباط والشجاعة والإقدام ،وأوكلت اليه العديد من المهام فأداها بكل مهنية وشجاعة واقتدار ،وتميز بحرصه على صيانة كرامة وحريات الناس كثوابت غير قابلة للمساس او المساومة ،فحظي بإحترام قادته وزملائه وافراده وكل من عرفه.

منح العديد من الأوسمة وشهادات التقدير كان ابرزها :
-. وسام الواجب الوطني
. وسام الشرف والبطولة
. وسام ثورة 26 سبتمبر و14 أكتوبر و30 نوفمبر.
. عدة شهادات تقديرية بمرتبة الشرف في مختلف المهام القتالية.

وتقلد العديد من المناصب اهمها :
-.قائد فصيلة الدبابات في اللواء الأول مشاة.
.ركن السيطرة والاتصال في اللواء الأول مشاه.
. ركن تدريب اللواء الأول مشاه.
. ركن بشرية اللواء الأول مشاه 23 ميكا العبر عام 2001م
. نائب ركن التوجيه والإرشاد في اللواء 23 ميكا العبر

.ركن التوجيه والإرشاد للواء 135 مشاة بقرار من نائب رئيس الجمهورية.
. مسؤول مشتروات اللواء 135 مشاة إلى جانب عمل التوجيه والإرشاد.
. قائد الكتيبة الرابعة مشاة في اللواء 135 مشاة إلى جانب الأعمال الأولى. توجية.. ومشتروات.
. ركن التسليح والامداد في مهمة ضد عناصر الإرهاب في وادي حضرموت. إلى جانب الأعمال السابقه.
. ركن توجية المنطقة الأولى سئيون.
.القيام بجميع المهام القتالية ضد عناصر الإرهاب والتمرد.

-كان أخرها قائدا للواء 81 مشاة .

عاش العميد الرماح حياة حافلة بالنضال من اجل الإنسان والحرية سخي في حبه للناس ،وكريم في عطائه ،ومتواضع يتعامل بصدق خالص خال من التصنع والتكلف ،ما جعله الأقرب الى القلوب ،والأكثر التصاقا بهموم الناس احزانهم ،واحلامهم وافراحهم واتراحهم ،مشاركا ومساندا ،لايدخر مابوسعه في سبيل الخير واشاعة الطمأنينة.

في معركة الجمهورية ومواجهة عصابة الانقلاب الحوثية الإرهابية سطر بطولات ،وجسد بتعامله واخلاصه ابهى صورة للقائد الانسان الذي احب الجميع بصدق ،فنال الحب .

صبيحة يوم السبت.الموافق 29/ 5 /2021م

رحل العميد / عبده الرماح ليلقى ربه تاركا سجلا عامرا بالنضال الوطني والسجايا العظيمة التي اختطها منهج حياة تركت اثرا في كل من عرفوه..
كان وقع النبأ صادم وموجع خاصة لرفاق سلاحه في مواقع البطولة والشرف ،فقد فقدوا اخا ومعلما وقائدا غمرهم بحبه واحاطهم بعطفه واهتمامه ،واحال تعب المتارس الى نشيد وطني ،وجسر يقود الى وطن اتحادي يستريح في جنباته جميع اليمنيين في ظل دولة ديمقراطية يتساوى فيها الجميع .

شاهد أيضاً

استشهاد 3 وإصابة 18 مدنيا في هجوم باليستي للحوثيين استهدف حفل إيقاد شعلة ثورة 26 سبتمبر بمحافظة حجة

اقليم تهامة ـ حجة قال مصدر عسكري في محافظة حجة إن ثلاثة أشخاص استشهدوا وأصيب …