أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / ما دلالات قبول الاحتلال الإسرائيلي بهدنة مع حماس؟

ما دلالات قبول الاحتلال الإسرائيلي بهدنة مع حماس؟

اقليم تهامة ـ متابعه خاصة

يرى الباحث السياسي الأردني، حازم عياد، أن قبول الاحتلال الإسرائيلي بالتوصل إلى هدنة، “مؤشر قوي بأنه أدرك ولو متأخرا، بأن جهوده لمحاولة كسب الوقت، لم تعد مجدية في تحقيق أي من أهدافه السياسية أو العسكرية بقطاع غزة، وفي مقدمتها القضاء على حركة حماس”.

وأضاف عياد، في تصريحات صحفية لوسائل إعلام فلسطينية” بأن “الاحتلال الإسرائيلي لم يتمكن طيلة 46 يوما من تحقيق أي مكاسب عسكرية على الأرض، كما لم تفلح جهوده بتهجير أهالي غزة من الشمال أو الجنوب خارج القطاع، رغم إلقائه أكثر من 30 ألف طن من المتفجرات، فضلا عن تشديده الحصار بإغلاقه المستشفيات وقطعه الماء والكهرباء وكل مقومات الحياة”.

كما فشلت جهود الاحتلال وحلفائه ممثلا بأمريكا والغرب، بحسب عياد، بـ”إيجاد بدائل سياسة لحركة حماس في قطاع غزة، ووصلت إلى طريق مسدودة أمام صمود الفلسطينيين والمقاومة”.

وتوقع الكاتب عياد، أن “يفقد العدوان الإسرائيلي زخمه، وتحديدا البري، بعد تطبيق الهدنة وشروع الاحتلال بمراجعات سياسية وميدانية وتزايد الانقسامات والمزايدات ما بين أركان النخبة الإسرائيلية الحاكمة”.

ولذلك يمكن القول، وفق عياد، بأن “الهدنة خطوة أساسية ومهمة في وقف العدوان على غزة، ومؤشر قوي على نهاية المستقبل السياسي لبنيامين نتنياهو وعدد من القادة العسكريين والسياسيين”.

شاهد أيضاً

رئيس الأركان يثمّن جهود اللجنة الطبية العسكرية في خدمة الجرحى وأسر الشهداء

اقليم تهامة ـ مارب ثمن رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن دكتور …