الثلاثاء , ديسمبر 11 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / سياسيون| استنفار الحوثيين واعتدائهم على التظاهرات يكشف مدى خوفهم واقتراب نهايتهم

سياسيون| استنفار الحوثيين واعتدائهم على التظاهرات يكشف مدى خوفهم واقتراب نهايتهم

اقليم تهامة – صنعاء

استنفرت مليشيا الحوثي الإرهابية عناصرها في صنعاء، السبت، حيث اعتدت عصابات نسوية حوثية، على تظاهرات نسائية بالعاصمة تندد بسياسة التجويع الحوثية وانهيار العملة الوطنية.

وبحسب ما ذكره سكان محليون لوكالة “خبر”، فأن العشرات من النساء والطلاب، تظاهروا بصنعاء، احتجاجاً على الجوع وانهيار العملة، وارتفاع الأسعار واستمرار قطع الرواتب من قبل مليشيا الانقلاب الحوثية.

وأقدم الحوثيون، إثر خروج التظاهرة، على اختطاف عدد من النساء المشاركات في الإحتجاجات، كما اعتدت مليشيات الحوثي على طلاب كلية التجارة في جامعة صنعاء، خلال تجمعاتهم أمام الكلية، مستخدمة الرصاص الحي، واختطفت عدداً منهم.

وتعيش مليشيا الحوثي حالة رعب، غير مسبوقة في العاصمة صنعاء، حيث كثفت من نشر عناصرها المسلحة في مختلف الأحياء والشوارع والحارات لترهيب السكان وتخويفهم من المشاركة في أي تظاهرات قد تخرج احتجاجاً على سياسة التجويع وانهيار العملة.

وكانت مليشيا الحوثي قد وجهت مذكرات إلى مكاتب التربية ومدراء المدارس، تحذرهم من الغياب، وتطالب برفع أسماء المدرسين والطلاب المتغيبين لمعاقبتهم في محاولة لترهيب الطلاب من الخروج والمشاركة بالتظاهرات.

سقوط مدوٍ

عن حالة الخوف التي انتابت الحوثيين وتصرفاتهم يقول الكاتب السياسي علي البخيتي: “حالة خوف شديد تنتاب الحوثيين؛ وانتشار أمني مكثف داخل صنعاء وإعلان حالة الطورئ القصوى”.

وأضاف “رهاب ورعب يعتري الانقلابيين؛ يعرفون أن الشعب ليس راضيا عن أدائهم فقط؛ بل رافض وجود الإمامة وفكرها المتخلف والعنصري من الأساس حتى لو أسقته عسلاً؛ يدركون أن سقوطهم سيكون مدويا ونهايتهم وخيمة”.

جماعة تتخوف

من جانبه، ذكر الصحفي فتحي بن لزرق، أن “الانتشار الحوثي الضخم في صنعاء صباح السبت وحالة الرعب التي انتابت ميلشيا الحوثي والاعتقالات للمواطنين تؤكد بجلاء أن هذه الجماعة تتخوف من أي تحرك شعبي، وأنها هشة بشكل كبير أمام أي تحرك شعبي، وأن سقوطها بات وشيكاً”.

وبين أن “دعوات الانتفاضة الشعبية ستتوسع وسيخرج الشعب عما قريب وسيسقط الانقلاب”.

تناقض

من جانبه علق الكاتب، محمد جميح على ما أسماه “تناقض الكهنة”، وقال “لوحتان تظهران كذب وتناقض الحوثيين، في ٢٠١٤ رفعوا شعار “عجبت ممن لا يجد قوت يومه، كيف لا يخرج للناس شاهراً سيفه”.

وأضاف “واليوم وقد تضاعفت الجرعات أضعافاً مضاعفة، وانعدمت الأقوات، يقول الكهنة: “لا خير فيمن يسعى وراء الخبز والغاز، ويتقاعس عن جبهات العزة والكرامة”.

أوهن من بيت العنكبوت

من جهته، أكد الإعلامي الإماراتي جمال الحربي، أن المليشيا الحوثية أثبتت أنها أوهن من بيت العنكبوت”.

وتابع “مجرد دعوات أطلقتها ناشطات للتظاهر جعلتها تعلن حالة الطوارئ وتنظم العروض العسكرية وتستنفر أسراب البلطجيات التي يطلق عليهن الزينبيات.!!”.

شاهد أيضاً

جولة مباحثات مقبلة بين الأطراف اليمنية وهذه أبرز القضايا التي سيتم طرحها

اقليم تهامة – متابعات قال المبعوث الأممي الخاص لليمن، مارتن غريفيث امس الاثنين، إنه سيتم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.