أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / المبعوث الأممي يعلن تمديد الهدنة لشهرين إضافيين والحكومة الشرعية ترحب والحوثي يخرقها بشكل يومي “تفاصيل”

المبعوث الأممي يعلن تمديد الهدنة لشهرين إضافيين والحكومة الشرعية ترحب والحوثي يخرقها بشكل يومي “تفاصيل”

اقليم تهامة ـ عدن

رحبت حكومة الجمهورية اليمنية بإعلان المبعوث الأممي تمديد الهدنة لشهرين إضافيين وفق البنود السابقة حتى الثاني من أكتوبر 2022، والذي جاء بعد التشاور مع الحكومة وموافقتها.

وتذكر بأن الهدف الرئيسي للهدنة هو ايقاف نزيف الدم اليمني بسبب الحرب التي أشعلتها مليشيات الحوثي الانقلابية وتسهيل حرية حركة المدنيين وحركة السلع والخدمات الإنسانية والتجارية في كل أرجاء اليمن، وهو ما تحقق فيما يتصل بتسهيل السفر عبر مطار صنعاء ودخول المشتقات النفطية عبر موانئ الحديدة، إلا أن الحصار لا يزال مفروضا على مدينة تعز ولا يزال ٤ مليون نسمة من ابنائها يعانون ويل العقاب الوحشي الذي تفرضه المليشيات الحوثية في إنتظار تحقيق وعود الهدنة رغم مرور أربعة أشهر منذ سريانها.

وشددت الحكومة اليمنية على ضرورة التطبيق الكامل لبنود الهدنة وإيقاف كل الخروقات الحوثية وإنجاز ما لم يتم إنجازه خلال الفترة الماضية والشروع الفوري في فك الحصار الهمجي عن مدينة تعز وأهلها من خلال الفتح الفوري للطرق الرئيسية في تعز وبقية المحافظات، وضمان توظيف عوائد موانئ الحديدة لدفع مرتبات موظفي الخدمة المدنية والمتقاعدين في المناطق التي لا تزال خاضعة بسيطرة المليشيات الحوثية.

وأكدت في هذا الصدد دعمها الجاد لكافة جهود الامم المتحدة ومبعوثها الخاص على طريق تحقيق السلام الشامل والعادل وفقاً للمرجعيات الثلاث المتفق عليها وفي المقدمة القرار الدولي ٢٢١٦.

وواصلت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، ارتكاب الخروقات، بعد ساعات من إعلان الأمم المتحدة تجديدها لشهرين وذلك أمس الثلاثاء.

وارتكبت المليشيا ما يقارب من 306 خروقات خلال الأيام الثلاثة الماضية،بما فيها الساعات التي أعقبت الإعلان الأممي في عديد جبهات في محافظات الحديدة وتعز والضالع وحجة وصعدة والجوف ومارب.

وتوزّعت الخروقات بين 76 خرقاً في محور حيس جنوبي الحديدة، و66 خرقاً في جبهات محور تعز، و57 خرقاً غرب محافظة حجة، و46 خرقاً جنوب وغرب وشمال غرب مارب، و44 خرقاً جديداً في محور البرح، و9 خروقات شمال وشرق مدينة الحزم بالجوف، و6 خروقات شمال وجنوب غرب صعدة، وخرقان بمحور الضالع.

وتنوّعت بين إطلاق النار على مواقع الجيش والمقاومة بالمدفعية والعيارات المختلفة وبالقناصة وبالطائرات المسيّرة المفخخة، ونتج عنها استشهاد 4 من أبطال الجيش وإصابة 16 آخرين، إضافة إلى قيام المليشيا الحوثية باستحداث مواقع وحفر خنادق ونشر مدفعية وعيارات وطائرات استطلاعية مسيّرة في مختلف الجبهات.

شاهد أيضاً

وزير الدفاع ورئيس الأركان يناقشان مع قائد القوات المشتركة طبيعة الموقف العسكري في جبهات القتال المختلفة

اقليم تهامة ـ الرياض ناقش وزير الدفاع الفريق الركن محسن محمد الداعري، ورئيس هيئة الأركان …