أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / أخبار محلية / الهبة المأربية

الهبة المأربية

اقليم تهامة ✍🏼محمد غازي:

في مأرب مشهد يتكرر دائما … عندما تشاهد عشرات السيارات المدججة بالأسلحة تكتسح ليل الصحراء الحالك فهو ليس موكبا فرائحيا يتوج بالزغاريد, بل هي هبة مأربية تجتث ما يعلق أمامها من بقايا عبيد الإمامة الذين تهافتوا على حدود مأرب

أيام جدد عاشها الحوثيون حملت في طياتها كشوفات غاظت بأسماء قتلاهم وجرحاهم الذين لقوا حتفهم كسابقيهم في جبهات الكسارة والمشجح بصرواح غرب مأرب وجبهات مديرية رحبة الملتهبة جنوب المحافظة

لافرق بين الأمس واليوم .. فقط … تباعد الزمن وتشابه مصير المليشيا الحوثية ‘ بعد عشرات الهجمات التي نفذتها مؤخرا على مواقع ملبودة وحمة الذياب ومواقع متفرقة في قلب صحراء الجدعان وشواهق ومرتفعات رحبه لم تنل منها المليشيا سوى جبالا من الخيبات

وخلال تلك الهجمات كانت قبائل مأرب في طليعة المواجهة لتثبت لليمنيين أن القبيلة المأربية عصية على الإمامة دائما وأبدا ,بل أصبحت نموذجا ملهما في أبجديات مقاومة المشروع الطائفي الى جانب الجيش الوطني خلال ست سنوات من الحرب

استخدم الحوثي أساليب عديدة لثني القبيلة الماربية عن مواجهته كونها الحجر العثرة أمام مشروعه السلالي, فبدء بطريقة الإتصال الفردي لتخذيل القبائل لكنه أسلوب إغواء لم يحقق أي نتائج , حينئذ لجأ الى إطلاق مبادرات سلام مع القبائل في خطوط التماس بالجدعان وبلاد مراد لكن تلك المبادرات الصورية رفضتها القبائل كونها الطرق التي أسقطت كل محافظات الجمهورية في يد الحوثيين ابان 2014م

في كل معركة يدور رحاها في حدود محافظة مأرب تكون اليد الطولى فيها لأبناء المحافظة الذين يرون في الهجمات الحوثية على محافظتهم محاولات لتركيع القبيلة المأربية أمام المشروع الفارسي في المنطقة بقوة السلاح وهو ما رفضته قبائل مأرب وسعت لقتاله بكل الإمكانات المتاحة ما جعلهم مفخرة للقبيلة اليمنية المناوئة للمشروع الإمامي بنسخته الحوثية والذين يقفون مع أبناء مأرب في خندق واحد تعلوه راية الجمهورية .

شاهد أيضاً

جانب من المواجهات العنيفة بين ابطال الجيش والمقاومة وعناصر مليشيات الحوثي في مأرب وتعز ، وبيان للتحالف “تفاصيل+ فيديو”

اقليم تهامة ـ مارب هجوم عنيف لقوات الجيش على مواقع مليشيا الحوثي غرب تعز شنت …