أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الإقليم / المحويت.. مليشيا الحوثي تستحدث معسكرات تدريب تزامناً مع افتتاح 30 مركزاً صيفياً

المحويت.. مليشيا الحوثي تستحدث معسكرات تدريب تزامناً مع افتتاح 30 مركزاً صيفياً

اقليم تهامة – المحويت

عمدت المليشيات الحوثية إلى عسكرة الحياة المدنية في محافظة المحويت، كما أدى تناقص مقاتليها إلى البحث عن مقاتلين جدد واستحداث ما يزيد على 30 مركزا صيفيا لاستقطاب الطلاب للانخراط فيها وإقناع أولياء الأمور والأهالي أنها مراكز تعليم ، في حين حددت الخطة مهام المراكز كدوائر لإقامة دورات تأهيل طائفية لغسل أدمغة صغار السن المنخرطين فكريا قبل أن تجري لهم دورات عسكرية تمهيداً لنقلهم إلى جبهات القتال.

وقالت مصادر محلية أن مليشيات الحوثي الانقلابية استحدثت معسكرات جديدة في المحافظة لتدريب عناصرها الملتحقة مؤخراً والزج بها إلى المعارك في الساحل الغربي بمحافظة الحديدة ، حيث استحدثت معسكرات تدريبية في منطقة جديل وبيت الجيلاني” الواقعتين بين قرى جرباح والسودة والشعافل السفلى بمديرية الخبت – شمال غرب المحافظة.

وأضافت المصادر ” أن الميليشيا أنشأت هذا المعسكر بعد إنكشاف المعسكر السابق في منطقة باب معين والحمام بمنطقة العرجين، وتم استهدافه بغارتين من قبل طيران التحالف، إلا أن المليشيا ما زالت تستخدمه ، وتستغل التحصينات الطبيعية للمنطقة في المعسكر الجديد خصوصاً وأنه عبارة عن أرض مشاع تستخدم لرعي الأغنام ومحاط بمنطقة حرجية ولقربه أيضاً من منطقة بني قيس في محافظة حجة.

كما اختطفت المليشيات أحد الرعاة يدعى الجيلاني أثناء توجهه لجلب الماء للماعز، وأخذت تعهد منه ومن أهالي المنطقة بعدم الاقتراب من “بئر الماء” باعتباره أصبح ضمن منطقة عسكرية.

ويعاني أبناء محافظة المحويت من استمرار الانتهاكات الحقوقية من قبل مليشيات الحوثي الإيرانية التي عملت على الزج بهم في سجونها المتعددة، ومنها السجن المركزي في الرجم، وسجن المصنعة بالمدينة، وسجون خاصة سرية بمديرية شبام تتخذها الميليشيات لإخفاء سياسيين وناشطين، وسجن إدارة الأمن، وسجن البحث الجنائي، وسجون أخرى في كل مديرية، فيما لا يزال يقبع في سجونها المختلفة مئات المختطفين من مختلف الشرائح، كان آخرهم أكثر من 125 مواطنا تم اختطافهم بسبب مخالفتهم أوامر الحوثي واحتفالهم بعيد الفطر المبارك، حيث يمارس بحق كثير منهم أبشع أنواع التعذيب والانتهاكات داخل هذه السجون.

 ووثقت تقارير حقوقية (4368) حالة ادعاء بالانتهاك العام الماضي، وتضاعف العدد خلال العام الحالي.

في سياق آخر.. أجبرت مليشيا الحوثي الانقلابية في محافظة المحويت المواطنين على دفع فواتير المياه والكهرباء رغم انقطاعها منذ أشهر .

وشكا مواطنون أن مليشيا الحوثي تمارس الضغط عليهم لسداد فواتير المياه والكهرباء المتوقفة لأشهر في مدينة المحويت وضواحيها والاشتراك في كهرباء تجارية خاصة بمليشياتهم تصل اسعارها الى مبالغ خيالية ،  إلى جانب معاناة المواطنين من ارتفاع أسعار المياه في السوق السوداء ، حيث يصل سعر الوايت الواحد ما بين خمسة عشر ألف وعشرين ألف ريال بالتزامن مع تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للمواطنين.

من جهة أخرى أجبرت قيادات حوثية العديد من المعلمين على المشاركة في امتحانات الشهادة العامة سواء في المراقبة أو القيام بممارسة الغش العلني للطلاب ، حيث كان يصل الغش الى لجنة  الاختبارات من خارج القاعة مطبوعا ومصوراً، كما قامت المليشيات بخصم مبلغ 2500 ريال عن كل معلم من نصف الراتب الذين قاموا بصرفه للمعلمين قبل عيد الفطر دعماً لما تسميه مجهودها الحربي.

*الصحوة نت

شاهد أيضاً

ندوة بمأرب : حقوقيون يدعون المجتمع الدولي لإدانة قرار ميليشيا الحوثي بإعدام 30مختطفا

اقليم تهامة – مارب دعت ندوة حقوقية نظمتها رابطة امهات المختطفين وعدد من منظمات المجتمع …