الجمعة , أبريل 19 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الإقليم / لجنة إعادة الانتشار تلغي اجتماعها بعد رفض الحوثيين عقده في المناطق المحررة

لجنة إعادة الانتشار تلغي اجتماعها بعد رفض الحوثيين عقده في المناطق المحررة

اقليم تهامة – الحديدة

أكد عضو الفريق الحكومي في لجنة إعادة الانتشار، العميد ركن صادق دويد، تجميد اجتماع اللجنة  بعد رفض ميليشيات الحوثي المسلحة عقده في المناطق المحررة.

وقال دويد بأن تأجل اللقاء المشترك للجنة إعادة الانتشار في مدينة الحديدة، المقرر عقده اليوم (الاثنين) لمناقشة المفهوم الجديد لإعادة الانتشار للمرحلة الأولى، الذي توقف أكثر من أسبوعين، جاء بعد رفض وفد ميليشيا الحوثي الانقلابية عقد الاجتماع في المناطق المحررة.

وذكر دويد لصحيفة الشرق الأوسط أن الاجتماع تقرر عقده بعد مماطلة الميليشيا في تنفيذ اتفاق المرحلة الأولى، الذي يقضي بانسحابهم من موانئ الصليف ورأس عيسى.

وأضاف بأن الجنرال مايكل لوليسغارد تقدم بمفهوم جديد لإعادة الانتشار، حيث سيتم نشر مراقبين في المناطق التي سيتم الانسحاب منها من أجل التحقق.

وقال دويد: “من المعروف أن خفر السواحل سيبقون بوضعهم الحالي بعدد محدود”.

وأشار إلى أنه سيتم تأجيل التحقق من الأسماء إلى المرحلة الثانية، للتأكد من خلو خفر السواحل والأمن المحلي من عناصر الحوثيين.

وأكد دويد أن خطوات إعادة الانتشار سيرافقها نزع الألغام والعبوات الناسفة، وإزالة المظاهر العسكرية كافة في المناطق التي سيتم الانسحاب منها.

وطالب دويد مليشيا الحوثي المسلحة تسليم خرائط الألغام للأمم المتحدة.

وأشار إلى أن وفد الميليشيا الحوثي أبدى موافقته على تسليم خرائط نزع الألغام، عدا منطقة معينة، معلنين رفضهم بشكل قاطع لنزع الألغام في هذه المنطقة، لأنهم يرون أنها خط دفاعي لهم.

وشدد على أن المهم لدى الحكومة اليمنية في إعادة انتشار القوات هو انسحابهم، بحيث لا تبقى قوات خفر سواحل، من الذين جندتهم الميليشيا الحوثية.

ولفت بالقول “من غير المجدي أن نخرج من مدينة الحديدة والقوات الحوثية موجودة فيها، تسيطر على المدينة والسكان والموانئ”.

شاهد أيضاً

وكيل حجة يناقش مع البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن المشاريع التنموية والخدمية

اقليم تهامة – حجة ناقش وكيل محافظة حجة ناصر دعقين ،اليوم ، مع مسؤول المشاريع …